AO3 News

Post Header

Published:
2022-09-13 16:21:41 UTC
Original:
Five Things Francesca Coppa Said
Tags:

خمس أفكار من متطوع/ة في OTW

ستبلغ OTW (منظمة الأعمال التحويلية) 15 عاماً في هذا الشهر!

وفي إطار احتفالنا، سنصدر منشوراً خاصاً من نوع 5 أفكار مع إحدى مؤسِّساتنا، فرانشيسكا كوبا (Francesca Coppa). تستطيع في هذا المنشور قراءة ذكريات فرانشيسكا عن أول أيام OTW، والتحديات التي واجهتها المنظمة منذ ذلك الحين. كما أننا سنقدم منافسة أسئلة عامة (متوفرة باللغة الإنجليزية فقط) وتحدي أعمال معجبين. إن كنت تود الاطلاع على ذلك، فيرجى زيارة النسخة الإنجليزية من منشور ذكرى OTW.


في كلّ شهرٍ تقريباً، تعقد OTW جلسة أسئلة وأجوبة مع أحد متطوعيها عن تجاربه في المنظمة. تعبر المنشورات عن الآراء الشخصية لكل متطوع ولا تعبر بالضرورة عن آراء OTW أو تشكّل سياستها.

كيف يتلاءم ما أنجزتِه بوصفك متطوعة مع ما تفعله OTW؟

لقد كانت لدي أدوار عديدة مختلفة في OTW منذ أن بدأنا في 2007. قبل أن نكون منظمة حتى، كنت مسؤولة عن تنظيم العدد الهائل من المعجبين الذين أعلنوا استعدادهم للتطوع. ثم استمرَرْتُ خمس سنين في المجلس حيث كنت أعمل في لجنة الاتصالات، وساعدت في إنشاء Open Doors (الأبواب المفتوحة)، وعملت في لجنة الوسائط المتعددة وفيديوهات المُعجبين.

اُخترت لمتابعة الإطار الشبكي للأرشيف عندما كنا ما زلنا نعمل في تصميم تجربة المستخدم لـArchive of Our Own—AO3 (الأرشيف من جانبنا)؛ كان ذلك ممتعاً وخارج خبرتي المعتادة! وفي هذه الأيام أعمل بشكل أكبر في المجال الأكاديمي القانوني؛ أكتب مناظرات (على سبيل المثال، عملت في قضية دكتور سوس/ستار تريك) وأدلي بشهادتي عند حاجة اللجنة القانونية إلى ذلك، كما أنني أعمل مع Transformative Works and Cultures—TWC (الأعمال والثقافات التحويلية)، حيث أستكشف الوثائق وأراجعها. إن لجنة الاتصالات على معرفة بوجودي عند الحاجة، وما زلت أجري مقابلات وأقدم خلفية عن الفاندوم للصحفيين ليكونوا على اطلاع. (رغم أن العديد من الصحفيين الآن هم بنفسهم مُعجبون، مما يسهل الأمر كثيراً!)

كيف يبدو الأسبوع العادي بالنسبة إليك بوصفك متطوعة الآن؟

يُعد العمل الذي أقوم به موسمياً أكثر منه أسبوعياً. تستمر TWC بتقديم إصدارين من مراجعة النظراء (وأحياناً ثلاثة!) في السنة وهو أمرٌ مذهل؛ كما أبيّن دائماً، هناك مجلات ممولة من الجامعات ذات طاقم عمل مدفوع الأجر دون هذا النوع من سجلات المتابعة! تستمر معظم المجلات نحو سنتين فقط ومن ثم تتلاشى، ولكننا ما زلنا متقدمين بقوة. يتركز الجانب الأكاديمي القانوني بشكل كبير على موعد التسليم؛ حيث تصلنا الأمور وتتطلب استجابات سريعة. (تحية إلى اللجنة القانونية وعملها المذهل المستمر أيضاً، التي تضمن شملنا في المسائل القانونية التي تؤثر فينا.)

عندما تسترجعين بداية OTW، ما أكثر ما يفاجئك فيما وصلت إليه OTW الآن؟

أن هناك بعض الناس—ناس يحبوننا حتى—لا يدركون أن OTW مشروعٌ خاص بالمعجبين، لا عمل تجاري! أنه نِتاج عمل مجموعة معجبين ضاقوا ذرعاً بتلاعب عوامل السوق! أظن أن العديد من المعجبين الآن بصراحة لا يتذكرون إنترنت ما قبل الرأسمالية؛ يفترضون أن كل شيء في الإنترنت عمل تجاري. وقد يكون نموذج OTW غير الربحي مشوِّشاً للبعض—لأن الفاندوم يدفع لاستمرار بقائها، وإنما ليس الكل يدفع.

تجمع OTW التبرعات بطريقة تجعل من يستطيع الدفع أن يدعم من لا يستطيع، كما يفعل التلفاز أو المذياع العام للولايات المتحدة، ويستطيع الجميع استعمال مشاريعنا بغض النظر عن تمكنهم للتبرع. ولكنني أظن أن هناك أشخاص بصراحة لا يصدقون أن شيئاً بهذا الحجم والنجاح (وهنا أقصد كل OTW، ليس فقط AO3 بل أيضاً TWC واللجنة القانونية، تقديم معلومات مساعدة للمحكمة، وكوننا مُعترف بنا من قبل الحكومة بوصفنا هيئة هامة، وإلى آخره) يعمل خارج السوق. نحن ندفع للخوادم (وبالواقع نملكها)، ولكن المجهود كله تبرعي من قبل الفاندوم، من المجلس فنزولاً. وبصراحة، المجهود هو ما لا يقدر بثمن، ليس فقط اقتصادياً (رغم أنه اقتصادياً!) بل أيضاً من ناحية الاستثمار الحماسي الذي يُسهم به الفاندوم في المنظمة. إن OTW هي شيءٌ تمنى حصوله العديد من الناس وعملوا جاهدين لتحقيقه؛ إنه قارب بنيناه بأنفسنا ويعمل فقط لأن الأشخاص الجدد يستمرون بالتقدم والعمل لضمان استمراريته.

ما أكثر ما يُشعرك بالفخر في إنجازاتك الخاصة في OTW؟

النظرات التي تعلو وجوه طلابي عندما يكتشفون أنني مشاركة في إنشاء OTW. أصبحت نجمة لامعة فجأة! لدى جميعهم حسابات في AO3. أتذكر في الماضي حينما كنت أقلق من أن يكتشف الناس مشاركتي في الفاندوم، والآن تشجعه كلّيتي كميزة: نال AO3 جائزة هوغو!

ما الشيء (أو الأشياء) التي مثلت أكبر تحدٍّ في تطوير OTW؟

رباه. لقد كانت هناك تحديات ولا زالت. حينما يكون المجهود تطوعياً، يوجد دائماً تنازع بين ما يلزم فعله وبين ما يود، أو يريد، أو يُجيد الناس فعله. وليس مفاجئاً أن الكثير من الناس لا يريدون أن يتطوعوا بالمهارات نفسها التي يستخدمونها في وظيفتهم؛ فهم يريدون استراحة من العمل! ولكن هناك مقولة بأن البستاني يعزف البيانو للمتعة، وعازف البيانو يعمل في البستان. لطالما اعتقدت أن الفاندوم يشبه هذا كثيراً، وOTW كذلك.

أنا متأثرة حقاً بما يفعله فريق OTW، أن العديد العديد من الناس يتواجدون وينجزون. أعتقد أن موهبة OTW واستجابتها أمرٌ مذهل جداً بالنسبة إلى منظمة لا يتلقى أحدٌ فيها أجراً. والفاندوم يعرف هذا أيضاً—برأيي أننا نعمل بشكل أفضل من معظم وإن لم تكن جميع المواقع الربحية، وأننا محترفون أكثر من معظم المواقع غير الربحية. (ليس أننا كاملين، نحن بعيدون عن ذلك، ولكن من يشتكي لا يشير إلى من يعمل بشكل أفضل، لأنه لا يوجد من هو كذلك: بعض المشاكل تعد مشاكل صعبة وحسب.)

وفي ضوء ما سبق، بما أن حجمنا الآن ازداد وكبر، عندما أفكر في المستقبل، برأيي، المستوى القادم لنا ليس مالاً أكثر "بقليل" عما نجمعه، بل مالاً أكثر بكثير، نطاق مختلف تماماً من المال. الأمر يشبه (بعض القراء سيعرفون ما أقصد) حينما يسألك شخص ما عما تريده في يوم ميلادك، وتقول: "لا شيء" ولكن ما تقصده فعلاً هو: "لا شيء تستطيع تقديمه إلي في ميلادي—فأنا أحتاج إلى، مثلاً، أريكة. أحتاج إلى إعادة دهن منزلي. أحتاج إلى محرك جديد للسيارة."

وحتى لو كنا بصدد جمع تلك الكمية من المال، حسناً—كما ذكرت سيندي لوبر العظيمة: "المال يغير كل شيء." لو كانت OTW ذات موظفين عديدين بأجر ونوكلهم بإنجاز المهام، لن تكون المنظمة نفسها. لذا، لا أعلم، ولكننا قد أبلينا حسناً جداً إلى الآن بأي مقياس معقول (تقول هذا بفخر شديد) ولا يوجد سبب يمنعنا من الاستمرار في ذلك. الفاندوم يُعيد التصور، ويتجدد، ويخترع؛ هذا ما نفعله!

ما الأمور الخاصة بالمعجبين التي تودين فعلها؟

بصراحة الفاندوم لا يتمحور حول الأشياء التي أفعلها بقدر ما يتمحور حول المكان الذي أقيم فيه؛ لقد استقريت وأقمت هنا نحو أربعين سنة تقريباً. إنها مدينتي! المعجبون جيراني، وأعرف بعضهم منذ عقود، وأحياناً ينتقل أشخاص جدد ويغادر آخرون. لهذا، ما أقصده هو نعم، لا زلت أقرأ وأكتب وأراجع روايات المعجبين، وأشاهد فيديوهات في الفاندومات التي تثير اهتمامي، ولكنني أشعر أيضاً بأنني مواطنة في الفاندوم، جالسة في الشرفة الأمامية، وأشاهد ما يحدث دون أن أضطر إلى فعل ذلك دائماً. أنا أهتم، هذا ما أقوله؛ أريد أن أعرف ما هي الفاندومات الكبيرة، أريد أن أفهم النكت، وأن أتحدث لغتهم: أريد أن أميز كل الشخصيات المفضلة حتى لو لم أكن معجبة بتلك البرامج.

ولكن أظنني أضع حداً على تيك توك. (...ولكنني قلت ذلك سابقاً، لذا، كما تعرفون: لا شيء مستحيل.)


أما بعد أن ذكرت متطوعتنا خمسة أشياء عما تفعله، حان دوركم لتسألوا عن شيء إضافي! لا تترددوا في السؤال عن عملها في التعليقات. أو يمكنكم الاطلاع على المنشورات السابقة لـ5 أفكار.


OTW هي منظمة غير ربحية ولّدت مشاريع متعدّدة منها AO3 ،Fanlore ،Open Doors ،TWC، وOTW Legal Advocacy. نحن منظّمة يديرها معجبون، عمّالها متطوّعون، وتعتمد بالكامل على التبرعات. اكتشف المزيد عنّا على موقع OTW. واطّلع على صفحة لجنة الترجمة لمعرفة المزيد عن فريقنا من المترجمين المتطوعين.